29‏/06‏/2007

أنا و أنتِ و الحُلم


بالأمس ......... أغمضت عينيا َ عليكِ
أسدلت ُ عليك ِ جفونى
التحفت بصورتك
وتركت عطرك ينساب ُ بين ثنايا أغطيتى
بعثرت حروفك َ فى فضاء الغرفة
تركتها لتحوم حولى
لم أستطع النوم
ناديت طيفك ِ ....... أن عُد حيث كنت
فى أعماق ِ .... أعماق ِ قلبى
أغمضت عينيا َ ثانية .... و .... غَفوت
سيدتى ........... بالأمس حلمتُ بكِ

هناك 3 تعليقات:

غير معرف يقول...

ما أجملك ....تجربة رائعة والى الامام ....وفقك الله

ريم

hala يقول...

اكتر من الروعه كفايه الاسلوب دعواتى لك بالتوفيق هالة

حنان يقول...

الاسلوب جميل و النمط هادى . يعنى حاجة كلها على بعضها كده حلوة تمس القلب و تخليك تطير و تحلم . حازم يا ريت تفضل تحلم كده على طول عشان تكتب لنا الكلام الجميل ده