09‏/09‏/2007

عصر الفرسان


فارسا كان رغم أنه لم يمتط صهوة جواد يوماً ( ربما مرة أو مرتين عند سفح الاهرامات كمثل السائحين ) منذ طفولته وهو يعشق عصر الفرسان .. زمن المماليك وحكايا شجرة الدر - الظاهر بيبرس - السلطان قطز وعزالدين أيبك حتى أسمائهم كانت تحمل كل معانى العزة و الفخر .. كانت صورة الفارس محمود فى واإسلاماه لا تفارق مخيلته بكل سموها و كبرياءه قرأ الرواية مرات و مرات وعرف فيما بعد انها كانت مقررة على أقرانه فى مدارس الوطن البعيد ، أبدع كاتبها على احمد باكثير فى مزج الفروسية والحب والوطن والدين فى مزيج سحرى بديع ، حين تقدم قليلاً ومضى به قطار العمر إزداد تعلقه بالشعر واستهواه من الشعراء فرسانهم ... عنترة ( ولقد ذَكرتكُ و الرماحُ نواهلٌ منى .. وبيضُ الهندُ تقطرُ من دمى ) المتنبى .. الشاعر الذى قتله شعره ( الخيلُ و الليلُ و البيداءُ تعرفنى .. والسيفُ و الرمحُ والقرطاسُ و القلمُ ) صادق ابن زيدون وسافر معه الى الاندلس تنزه معه فى حدائقها .. شاهد بصحبته مأََذن قرطبة وجاب شوارعها .. استمع اليه وهو يردد اشعاره لولادة حبيبة القلب ( أَضْحَى التَّنَائِـي بَدِيْـلاً مِـنْ تَدانِيْنا وَنَا بَ عَـنْ طِيْـبِ لُقْيَانَـا تَجَافِيْنَـا ) عاش معه رحلة الصعود و الهبوط والسقوط .. سقوط الوطن وضياع الحُلم . لم يعجب ابدا بنهايات العشاق منهم جنون قيس العامرى بعد ليلى ولا وصف الزير سالم بالمهلهل كان يصفها بالنهايات العبثية هم فرسان فى نظره ولا يجوز لهم أن يسقطوا هكذا فى بحر اليأس أو الجنون
------------------------------------------------
فارساً كان حين أحب و حين هجر
فارساً كان حين حلم أن يهديها يوماً وردته
أن يرقص معها رقصته المسائية
أن يطفأ معها كل شموع الاعياد
أن يسمعها ذات ليلة قصائده
فارساً كان حين قرر ان يرحل فى هدوء ... حين أكتشف أننا لسنا فى زمن الاحلام ولا عصر الفرسان .. كما النبلاء أخذ وردته .. صبرها فى دفتر قصائده .. أطفأ الشموع وبالطبع لم يرقص رقصته المسائية
فارساً كان حتى النهاية ... حين قرر الاثنان إسدال الستار على الحكاية
لم يخض حتى معركته .. فقط أغمد سيفه وترجل عن جواده .. و .. مضى
سيدتى يا سيدة الاحلام
مضى الفارس من زمن تاركاً خلفه كل الغنائم
لكنه ظل ابداً يحلم بالعودة
ظل يحلم أن يمتطى صهوة جواده من جديد فى زمن غير الزمن
زمن الشعراء و عصر الفرسان

هناك 35 تعليقًا:

abo salah يقول...

بعد السلام عليكم

يااااااا .. كلام جميل أوي ياحازم
ده كلام شعراء .. يبقي أزاي عصر الشعراء أنتهي

أما عصر الفرسان .. فما أجمله فعلا

بس لسه ياحازم في فرسان .. بس بيدوروا علي جيادهم .. هما نادرين جدا .. وللأسف ممكن يموتوا قبل مايلاقوا الجواد

وحتي وأن كان عصر الفرسان أنتهي فعلا .. فأكيد هيرجع

ولو أنت أعتبرت عصر الفرسان حلم من أحلامك الصغيرة .. زوده بأمكانية أنه يتحقق مستقبلا

تحياتي
وكل سنة وأنت طيب

yasmine يقول...

كل سنة وانت طيب
حلوة اوى فظيعة انت كاتبها باسلوب حلو اوى
انا شايفةان عصر الفرسان انتهى من زمان اوى
وانا فى المدرسة كنت بحب الشعر الجاهلى اوى
انت اللى اخترته بحبه اوى
بس اللى مقدرتش احبها قصة واسلاماه حرام عليك دى كانت قصة مملة وتجيب تخلف
يالاسلام

الحب الجميل يقول...

كل سنة وانت طيب بمناسبة حلول شهر رمضان ياحازم 0 مش عارفة اقول غير جميل ياحازم 0 تحياتى

عاليا حليم يقول...

الله عليك بجد دايما بلاقى متعة فى بوستاتك انت عيشتنى لحظات جميلة مع زمن الفرسان و سعراء العرب و لفيت شوية مش بطالين فى الاندلس برده و شفت الفرسان دول الى الواحد بيسمع عنهم و بيشوفهم فى الافلام بس

جميلة الابيات دى و اجمل ما فيها انها طالعة من راجل بيفهم ، امتى انا كمان الاقى الفارس الى يتمنى يهدينى رقصته المسائية ده ؟ انا صحيح ما بعرفش ارقص و شكلنا حيبقى وحش اوى بس نفسى فيه برده

هاله يقول...

كل عام وانت بخير بصراحه كلام جميل اوى كفايه انه بيرجع بينا لزمن جميل كان نفسى اعيش فيه لو للحظات قليله بس البركه فيك بتعيشنا معاك وبسلوبك الرائع كل الاوقات الجميله هاله شلبى

....سمسمه يقول...

ماشاء الله
اجمل حاجة في اسلوبك
انك بتعرف تعيش القارئ نفس الحالة اللى بتكتب فيها الكلام
عيشتنى فعلا في حالة غريبة مش قادرة اوصفها
اسلوبك رائع ومميز وبدايات كتاباتك جذابه
ماشاء الله عليك
ربنا يوفقك

Zain يقول...

العزيز حازم شلبي
على الرغم من عدم سابق معرفتنا، لكن المشاعر لاتحتاج لسابق معرفة، أليس كذلك؟ (هي نهى محمود السبب)
لكني لمحت بين كلماتك حالة انتحار، أو كأن كلماتك تقوم بتصفية دمها في طرقات المدن البعيده، وكأني بذكرياتك قد توقفت عند حد الحلم، وكأني بشعرائك هم خيوطك الأخيرة بعالم بعيد، وكأني بك قد أصبحت مغتربا من الداخل، بعد أن اغترفت أقدامك من صحائف الخرائط.
أن تكون فارسا أن تعشق كل هؤلاء الفرسان الواقعيون والمتخيلون، أهلا بك في جنة الفرسان القومية.
تحياتي وحبي

حازم شلبى يقول...

ابو صلاح ... صديقى الصحفى الواعد لا اعتقد يا ابو صلاح ان العصلر ده حيرجع تانى انت مش شايف احنا وصلنا لايه يا ريس ... اشكر زياراتك وصداقتك

ياسمين العزيزة صاحبة الحكاوى شكراً لتعليقك الجميل وزيارتك بس زعلان منك .. حاولى تشوفى القصة بس بنظرة مختلفة حتلاقيها جميلة احنا اللى شوهناها بتهريجنا عن محمود و جهاد و سلامة .. صح

الحب الجميل .. كل سنة و انت طيب ومش عارف أقول غير .. أشكرك

حازم شلبى يقول...

العزيزة عاليا ... أشكرك على تعليقك الجميل وما تخافيش بكره ييجى الفارس بس المشكلة مش فى الفرسان المشكلة انه ماعدش بيركب حصان .. الفارس دلوقتى بييجى راكب توك توك وطبعا اللى بيركب توك توك اكيد مش حيعرف يرقص


هالة حبيبتى ... شفتى اخوكى يا هلول وهو راكب حصان .. وحشتينى يا هالة وشكرا لزياراتك و تعليقاتك مش زى الباقييين

سمسمة ... شكرا يا ستى أخجلتم تواضعنا والله ويا رب دايماً تعجبك كتاباتى

حازم شلبى يقول...

دكتور زين ... أفردت لك رداً مخصوصاً ولو انك تستحق اكثر من ذلك كنت ارى تعليقاتك عند نهى محمود فتبهرنى ولم اتخيل تشريفك لى يوماً بالزيارة فشكرا عليها و شكراً على هذا التعليق الذى سأعتز به دائماً وشكراً على تصنيفى ضمن اصدقاء رصيفك الافتراضى واتمنى ان تدوم تلك الصداقة و ان اكون عند حسن الظن واخيراً شكراً على تشريحك لى وكأنى بك تعرفنى من زمن .. تحياتى يا ابو تسابيح

ســـــــمــــكة يقول...

تدوينة رائعة......ومازلنا ننتظر فارس يثبت لنا ان عصرهم لم ينته وان ما في مخليتنا هو وهم!!

Zain يقول...

العزيز حازم
عادة لاأزور نفس البوست مرتين، وأنتظر دائما الجديد، لكني أعدت قراءة البوست بحثا عن الجديد،في رد أصدقائك ومحبيك، متعقبا دمائك التي تركتها على الأرصفة هنا، وبحثا عن أحلامك التي تم انتهاكها هنا، ورغم كل ذلك فقد وجدتك هنا.. رغم كل ذلك.. مازلت أنت هنا..
خالص حبي صديقي العزيز ومن المؤكد أنني سأستمتع بحوارنا
كل سنه وانت طيب

نورسين يقول...

انه حقا زمن غير الزمن
زمن يندر به هؤلاء الفرسان،، العزيز حازم: حلمت يوما بفارس بسمات فارسك الاسطوري لم يأتي الى الان ولن انتظره اكثر
ففارسي فقد جواده وضل طريقه وسقط منه سيفه دون مبارزة
تحياتي لعصر الفرسان وزمن الشعراء
كل عام وانت بخير
رمضان كريم

sahr يقول...

السلام عليكم
جميل اوي كلامك دا بس ازاي عصر الشعراء انتهى؟
وعصر الفرسان ماانتهاش موجود بس لسه مستني اللحظة اللي هايظهر فيها
واكبر دليل ان عصر الفراسان ماانتهاش اني لسه مستنية الفارس بتاعي يجي
وكل سنة وانت طيب
رمضان كريم

البنت الشلبية يقول...

كلام جميل اوى بس خلاص مبقاش ليه وجود وده لاننا فى عصر المادة والمصالح
قليل لما تلاقى حد بأخلاق الفرسان
لكن انا واحدة من الناس نفسى اعيش فى جو المماليك والعصور القديمة زمان الاندلس وقرطبة
كان نفسى الفارس بتاعى يجيلى على حصانه ..مش مشكلة ممكن يجيلى فى عربية احدث موديل هههههههههه

سلام

goodman يقول...

يالة من عصر رائع
انة عصر الفرسان
الفرسان فى اى مكان
الماضى دائما يثير شجنى

أبو أمل يقول...

على فكرة مش ضرورى تركب حصان زي الظاهر بيبرس او حتى خالد ب الوليد عشان تبقى فارس
يكفى ان تمتطى صهوة قلمك وتجوب فضاءات التعبير كما فعلت فى هذه التدوينة الرائعة
كم انت رائع

sayed saad يقول...

العزيزحازم دي اول مرة ازور فيها البوست بتاعك فعلا جميل قوي واكيد مش هتكون الاخيرة .... لكل واحد فينا مساحة مع الاخرين وعلى قدر هذة المساحة يمنحوا نبل الاخلاق وصدق القلب ان صدقنا معهم وصدقوا معنا فزنا وان لم يحدث ذلك كسر الغلاف البلوري لهذة العلاقة فكلنا فرسان وكلنا اما مهوزمون او فائزون بقدر ما نعطي ونأخذ مرة اخري احييك على البوسك تحياتي

lamada يقول...

السلام عليكم
كل سنه وانت طيب يا عم حازم
ايه ياراجل الكلام الكبير ده
انا مش هقولك زى الناس دى ما بتقول كلام جميل كلام معقول مقدرش اقول حاجه عنه ده لا اختلاف عليه
بس ليه حاسه باليأس فى كلامك كده
انا عن نفسى مستنيه الفارس يا عم انا مليش دعوه بيكم
حتى لو هستنى عمرى كله المهم يجيلى راكب الحماره بتاعته
قصدى حصانه
وكمان هنركب الحنطور ونتحنطر
يلا معلش بقى انا قلت اتلامض عليك شويه اعذرنى
بس حقيقى كلام جميل مع انى مش موافقه ان العصر انتهى لان انا بشوف ان العصور دى هى احنا عايشه جوانا لو مش حاسين بيها يبقى عمرنا ما هنعيشها والنور عمر ما كان ليه نهاية فخلينا نحلم ليه لا ولا كمان عصر الاحلام انتهى
قول بقى انه انتهى
تحياتى
لماضه

غير معرف يقول...

العزيز / حازم

شرفت بزيارة مدونتك... المدونة ثرية و جميلة... و انت من المبدعين المتميزين...دمت بخير... و ارجو ان تشرفنى بزيارة مدونتى على الرابط التالى


http://maheralshiekh.maktoobblog.com/?preMore=1

abo salah يقول...

بعد السلام عليكم

كل سنة وأنت طيب ياحازم و بخير و صحة و سعادة

كل سنة وأنت محقق أحلامك الصغيرة و الكبيرة كمان

كل رمضان وأنت إلي الله أقرب


يالا بقي عايزين نشوف بوستاتك الجميلة

و مستنيك في مدونتي عشان في تدبيسة صغيرة كده مستنيك

تحياتي
ورمضان كريم

حازم شلبى يقول...

سمكة ... لا ادرى من اى الانهار خرجت على ولا مالذى جعلك تدخلين محيطى او تقعى فى شباك مدونتى كل ما ادريه انى سعيد بذلك واتمنى دوام التواصل

حازم شلبى يقول...

ابو تسابيح .. صديقى الذى اهدانى اياه عالم التدوين ... رغم انتهاك الاحلام و الدماء المسفوكة إلا اننى مازلت هنا و هذا هو ما استغرب له .. كيف لا ادرى .. من المؤكد ان حواراتنا ستمتد .. تحياتى وشاكر زيارتك الثانية

حازم شلبى يقول...

البنت الشلبية ... حتى لو استبدل الفارس حصانه بالعربية الحديثة المشكلة ليست فى ماذا يمتطى الفارس المشكلة اساساً هل مازال الفرسان موجودون أم لا ... تحياتى

حازم شلبى يقول...

نورسين صاحبة الاحلام المفقودة الحالمة مثلى غى زمن لم يعد فيه مكان للاحلام .. من منا يا سيدتى لم يفقد سيفه ومن منا خاض مبارزته من منا لم يضل طريقه .. ليس فارسك وحده .. هلى المشكلة فى ان الفرسان لا يعرفون الطريق أم ان الزمن هو الذى اصبح لا يعرف التفريق بين الفرسان و الاخرين .. مجرد سؤال .. شاكر زيارتك الجميلة واتمنى ان تتكرر واعرف انها ستتكرر بما أننا من سحرة و مشعوذى دكتور زين ... تحياتى

حازم شلبى يقول...

سهر صاحبة العيون الساهرة .. عصر الفرسان انتهى يا عزيزتى فلا تنتظرى كثيراً والموجود مهم الان انتهى تاريخ صلاحيتهم ولم يعودا صالحين للاستخدام الادمى فقد داستهم سنابك خيل الزمن الردئ ... تحياتى وشكرى

حازم شلبى يقول...

العزيز جودمان صاحب الرؤية ... تغيب كثيراً لكن دائماً ما تعود فشكراً لك .. الماضى يا صديقى دائماً ما يثير الشجن لأنه مضى و لن يعود فقدناه ولن نتمكن من اللحاق به .. مات و نحن الاحياء .. الا يثير كل هذا الشجن .. تحياتى وكل عام و انت بخير

حازم شلبى يقول...

أبو امل ..حين يقول شاعر مثلك عنى تدوينتى انها رائعة فهذا وسام كبير يشرفنى ويسعدنى كما تسعدنى صداقتك و زياراتك .. سأحاول يا صديقى استبدال صهوة الحصان بصهوة القلم لكن المشكلة هل ما زلت اجيد فنون الفروسية .. تحياتى وامتنانى

حازم شلبى يقول...

سيد سعد صاحب المكسرات .. حين رأيت تعليقك ذهبت لأكتشف من هو سيد سعد فوجدت مكسراتك تذوقتها واستمتتعت وعدت حاملاً فرحتى بوجود أخرين ما زالوا هناك فى عالم الاحلام غيرى .. تحياتى وشكرى وتمنياتى بدوام التواصل

حازم شلبى يقول...

لماضة .. طبيبة المستقبل .. حين كنت ارى تعليقاتك عنداسكندرانى كنت اضحك كثيراً واتمنى ان تطولنى سلاطة لسانك فشكرالزيارتك وشكراً لتعليقك ونصيحة ما تستنيش كتير لو جه الفارس بحمار بحنطور اركبى و راه على طول فحنطور فى اليد خير من الف على الشجرة .. تحياتى وكل عام و انت بخير

حازم شلبى يقول...

ماهر الشيخ .. نبضك الموجود على قصاصات الورق يحكى الكثير عنك فاهلا بك صديقاً فى عالمنا الحالم وعذراً لأنى لم اعرف من قبل فما تعودت على الابحار فى مدونات مكتوب لكن ثق من تكرار زيارتى .. تحياتى و كل عام وانت بخير

حازم شلبى يقول...

ابو صلاح .. ايه يا ريس التدبيسة دى و التاج الجميل ده بدل ما تهدينى صينية كنافة فى رمضان اتسلى بيها فى غربتى تعمل فيا كده ... عموما حأحاول اجاوب على الاسئلة وربنا يكرم .. تحياتى

sahr يقول...

السلام عليكم
انا لسه مصممه وعصر الفرسان ماانتهاش ممكن يكونوا اقلوا لكن موجودين لسه

ღღ فــوضــى الــحــواس ღღ يقول...

السلام عليكم .. رائع رسمك لتلك المشاعر .. مدونة جميلة جدا بارك الله فيك

عندما انتهيت من صنع سفينتى..جف البحر يقول...

انا مبئتش طماعة مش مستنيا الفارس ابو حصان وسسيف انا عاوزة اشوف اخلاق الفوارس فى حياتنا بين الناس مفتقداها كتير
بدخلنى معاك جو احساسك كأنك بتحكيلى لوحدى
وكل واحد تقريبا حس انك بتحيله هو او بتفضفضله هو
دا مهارة مش كتير بيملكها
احيك لمجرد انك فاكر ان كان فيه زمن فرسان لان كتيررررر نسى